سمو الشيخ خالد بن حمد يفتتح المقر الجديد بحضوررئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

افتتح سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اتحاد دول غرب آسيا لألعاب القوى، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى، المقر الجديد للإتحاد البحريني لألعاب القوى في مدينة عيسى الرياضية . وحضر الافتتاح رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى البريطاني اللورد سباستيان كو، ووزير شئون الشباب والرياضة هشام بن محمد الجودر، والأمين العام المساعد للمجلس الأعلى للشباب والرياضة، الأمين العام للجنة الأولمبية البحرينية عبدالرحمن صادق عسكر، وعضو الاتحاد الآسيوي نائب رئيس الاتحاد الإماراتي لألعاب القوى ناصر المعمري، والمهندس خالد سليم الحاج الوكيل المساعد لشئون الرياضة والمنشآت في وزارة شئون الشباب والرياضة، بالاضافة الى عدد من مسئولي الاتحاد البحريني لألعاب القوى. 

وأزاح سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة الستارة عن اللوحة التذكارية للمشروع إيذانا بافتتاح المقر الجديد، بعدها قام سموه برفقة رئيس الاتحاد الدولي ووزير شئون الشباب والرياضة وكبار المدعوين بجولة ميدانية لمرافق المنشأة للتعرف على ما يتضمنه المقر من مرافق وخدمات حيث استمع سموه لشرح حول ذلك من قبل وزير شئون الشباب والرياضة. واستمع سموه الى شرح من مهندسي وزارة شئون الشباب والرياضة عن المراحل المتبقية من مشروع مدينة عيسى الرياضية، والمتمثلة بإنشاء استاد لألعاب القوى بسعة 2000 متفرج حسب المواصفات الدولية المعتمدة، ويتضمن مضمارا مصمما بشكل مرتفع دائري سيكون الأول من نوعه في المنطقة.

وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: اليوم نكشف النقاب عن المقر الجديد للاتحاد البحريني لألعاب القوى، والذي يأتي تزامنا مع احتضان مملكة البحرين لاجتماعات لجنة تطوير الرياضة النسائية بالاتحاد الدولي، حيث يعتبر ذلك الانطلاقة المتجددة نحو مزيد من المنجزات لهذه الرياضة، التي أثبتت للجميع أنها قادرة على تشريف مملكة البحرين، بعد أن حققت العديد من الإنجازات المشرفة، وسيبقى دائما هدفنا أن نعزز المكانة التي وصلت إليها رياضة ألعاب القوى البحرينية على المستوى الدولي”. وأكد سموه على أن المقر الجديد للإتحاد البحريني لألعاب القوى يعد ترجمة لرؤية القيادة الرشيدة بالاهتمام بالقطاع الشبابي والرياضي من خلال توفير أفضل المنشآت الرياضية التي تحتضن أحدث الاجهزة والمرافق المثالية لهم لمزاولة الأنشطة الرياضية بمختلف أنواعها، بالاضافة الى أنها تساهم في استقطاب الشباب لممارسة الرياضة وتدفعهم لبذل المزيد من العطاء لتعزيز مسيرة ألعاب القوى البحرينية.

وأضاف سموه بأن المقر ستكون له انعكاسات إيجابية على ألعاب القوى البحرينية لما يتضمنه من مرافق ستسهم في تسهيل كافة الأعمال الفنية والإدارية على نحو أفضل وسيساعد الاتحاد على تطبيق خططه وبرامجه مما سيكون له أبلغ الأثر في الارتقاء برياضة أم الألعاب على كافة الأصعدة. وقدم سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة شكره وتقديره لسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، على دعمه المستمر للاتحاد البحريني لألعاب القوى، كما اعرب عن تقديره لوزارة الأشغال وشئون البلديات والتخطيط العمراني التي نفذت المشروع ضمن مشروع مدينة عيسى الرياضية بالتنسيق والتعاون مع وزارة شئون الشباب والرياضة في إنجاز هذا المشروع الذي سيشكل اضافة نوعية كبيرة لألعاب القوى البحرينية.
وابدى رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى البريطاني اللورد سباستيان كو إعجابه بالمبنى الجديد للإتحاد البحريني لألعاب القوى وما يتضمنه من مرافق وخدمات وتسهيلات حديثة ستحقق نقلة نوعية في مسيرة الاتحاد، مؤكداً بأن المقر يعكس المساعي الجادة للإتحاد البحريني في دعم رياضة أم الألعاب وتوفير كل ما من شأنه أن يساهم في ازدهار وتطور رياضة ألعاب القوى وهو محل تقدير واهتمام الاتحاد الدولي الذي يعتبر الاتحاد البحريني أحد الشركاء الفاعلين في خدمة ألعاب القوى العالمية متمنياً للإتحاد البحريني التوفيق والنجاح. وهنأ هشام محمد الجودر وزير شؤون الشباب والرياضة، سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة وجميع أعضاء ومنتسبي الاتحاد، بافتتاح المقر الجديد للاتحاد الواقع خلف استاد البحرين الوطني ، مؤكدا أن المقر الجديد يأتي استكمالا لمشروع مدينة عيسى الرياضية، التي دشنها ووضع حجر أساسها حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، والتي تحمل اسما غاليا على الجميع هو المغفور له باذن الله تعالى صاحب السمو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة طيب الله ثراه، مضيفا أن هذه المدينة تتضمن عددا من المرافق الرياضية العصرية التي تخدم تطور وارتقاء الرياضة البحرينية. وقال الوزير: سعدنا كثيرا بافتتاح سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة للمقر الجديد للاتحاد البحريني لألعاب القوى، والذي جاء ضمن مشاريع مدينة عيسى الرياضية والتي تعتبر من المدن الرياضية الحديثة بمملكة البحرين، والتي تخدم النهوض بمسيرة القطاع الشبابي والرياضي. فالمقر الجديد للاتحاد سيخدم البرامج والخطط التي رسمها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة نحو مواصلة الجهود لرفع مستوى رياضة ألعاب القوى البحرينية، نحو تحقيق تطلعات سموه لإحراز مزيدا من النتائج المشرفة”، مشيرا إلى أن رياضة ألعاب القوى قد شهدت في عهد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة تحقيق نتائج تاريخية وغير مسبوقة على صعيد المشاركات والبطولات العالمية، التي منحت البحرين مكانة مرموقة على المستوى الدولي في هذه الرياضة، متمنيا في الوقت ذاته مزيدا من النجاحات للاتحاد خلال الفترة القادمة.

أرسل الموضوع إلى صديق

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on linkedin