احتلت المركز الأول بملتقى باريس في الدوري الماسي

“وينفرد يافي” تسجل أفضل زمن عالمي للموسم بسباق 3 آلاف متر موانع

بن جلال : إنجاز جديد يعكس جاهزيتها للمنافسة على ذهبية أولمبياد باريس 2024

الرفاع – الاتحاد البحريني لألعاب القوى:

تسير العداءة وينفرد يافي بثبات نحو معانقة الحلم الأولمبي وتدوين أسمها في سجل الأبطال الأولمبيين قبل عامين من انطلاق أولمبياد باريس 2024 بعدما أحرزت أفضل رقم عالمي لهذا الموسم في سباق 3 آلاف متر موانع للسيدات بملتقى باريس بالدوري الماسي العالمي والذي توجت خلاله بالمركز الأول بزمن 8:56:55 دقيقة متفوقة على العداءة الأثيوبية “سيمبو اليمايو” التي جاءت ثانية 9:09:19 دقيقة، ومواطنتها “ميكيديس ابيبي” التي جاءت ثالثة بزمن 9:11:09 دقيقة.

وسجلت وينفرد يافي الرقم العالمي الأفضل في هذا الموسم حتى الآن كما أنه افضل رقم شخصي لها، لتبرهن عن قدراتها الكبيرة وتسير بخطى ثابتة نحو المنافسة على ذهبية سباق أولمبياد باريس 2024 أو حصد الفضية والبرونزية على أقل تقدير بعدما حققت هذا الرقم الجديد في مشوارها معلنة التحدي أمام عمالقة سباق 3 آلاف متر موانع للسيدات.

وبتلك النتيجة الرائعة اصبحت وينفرد يافي صاحبة رابع أفضل زمن عالمي بعد العداءة الكينية “Beatric chepkoech” بزمن 8:44:32 دقيقة، والعداءة البحرينية روث جيبيت ” 8:52:78 دقيقة” والعداءة الكينية ” Norah jeruto” بزمن “8:53:65 دقيقة” بينما تحتل وينفرد يافي المركز الرابع بزمن 8:56:55 دقيقة، وتأتي العداءة الأمريكية Courtney Frerichs بالمركز الخامس بزمن 8:57:77 دقيقة.

واستطاعت وينفرد يافي أن تحطم رقم السباق الذي كان مسجلا بإسم البطلة الأولمبية روث جيبيت 8:52:78 دقيقة والذي حققته في ملتقى باريس في أغسطس 2016 .

وخطفت يافي الأضواء الإعلامية العالمية بعدما سلط عليها الاتحاد الدولي لألعاب القوى والعديد من وسائل الإعلام العالمية الضوء سواء عبر منصات التواصل الاجتماعي أو المواقع الإلكترونية والصحف العالمية الرياضية المهتمة بمنافسات ألعاب القوى والدوري الماسي والتي اشادت بأدائها ورقمها العالمي الجديد والذي وضعها ضمن صفوة عداءات العالم في سباق 3 آلاف متر موانع على مستوى السيدات.

وبهذه المناسبة أعرب سعادة السيد محمد عبداللطيف بن جلال رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى عن سعادته الكبيرة بهذا الإنجاز الجديد الذي حققته العداءة وينفرد يافي والذي يضاف إلى سلسلة النجاحات التي حققتها رياضة أم الألعاب البحرينية على كافة الأصعدة والمستويات.

وأوضح بن جلال أن تلك النتيجة العالمية تشيع أجواء من التفاؤل بقدرة العداءة وينفرد يافي في المنافسة على ذهبية أولمبياد باريس 2024 حيث أن تحقيقها لأفضل زمن عالمي هذا الموسم يجعلها مرشحة بقوة لحصد إحدى الميداليات الأولمبية الملونة، كما أن نتيجتها الرائعة تثبت مستواها التصاعدي المستمر ويعكس قدراتها الرفيعة في سباق 3 آلاف متر موانع لتكون خير خليفة لمواطنتها روث جيبيت بطلة ذات السباق في أولمبياد ريو 2016.

وأكد بن جلال أن الاتحاد البحريني لألعاب القوى سيواصل دعم العداءة وينفرد يافي لتواصل طريقها نحو عالم النجومية والتألق بعدما أصبحت تشكل رقما صعبا على المستوى العالمي بقيادة المدرب السعودي سعد شداد وجهود الطاقم الإداري المتمثل في لجنة المنتخبات.

وأضاف ” نثمن جهود العداءة وينفرد يافي وحرصها المتواصل على تحسين أدائها وتحقيق ارقام جديدة في سباق 3 آلاف متر موانع للسيدات وهو ما يعكس تطورها وتصاعد أدائها حيث أن كل نتيجة إيجابية جديدة تحققها تثبت لنا ما تتحلى به من روح العزيمة والإصرار ومدى رغبتها الصادقة في التمثيل المشرف لمملكة البحرين مع تمنياتنا لها دوما بالتوفيق والنجاح”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.